إغماض العينين يساعد على التذكر !

0
إغماض العينين يساعد على التذكر, الذاكرة, التذكر

إغماض العينين يساعد على التذكر !


إذا أضعت مفتاحك، أو نسيت أين رَكَنتَ سيارتَك، أو بحثتَ عن نظارتك ولم تجدها، أو نسيت معلومة درستها، ما عليك إلا إغلاق عينيك، وغالباً ستَذكُر ما نسيت، فبحسب دراسة جديدة نُشِرَت في مجلة علم النفس القانوي والجنائي، أظهرت بأن إغماض العينين يساعد على التذكر وبدقة وبتفاصيل أكثر؛ كَتَذكُرِ الأشياء والأصوات.

فقد قام الباحثون في جامعة سورّاي "Surry" في المملكة المتحدة بالدراسة على 178 متطوعاً، عُرِض عليهم أفلام قصيرة صامتة ذات أحداث معينة، ثم تم تقسيم المتطوعين في مجموعتين؛ مجموعة طُلِبَ منها تذكر بعض الأحداث وسُئِلَت عن بعض التفاصيل في الفيلم وأجابت دون إغماض العينين، ومجموعة ثانية خضعت لنفس الأسئلة ولكن وهي مغمضة العينين.
المجموعة الأولى كانت إجاباتها صحيحة بنسبة 48%، في حين أن المجموعة الثانية مغمضة العينين بلغت نسبة الاجابات الصحيحة 71%.

علل الباحثون ذلك بأن إغلاق العينين يحسن الذاكرة قصيرة الأمد، وقال الباحث روبرت ناش "Robert Nash" لهيئة الإذاعة البريطانية: "إغماض العينين سوف يساعد الناس على تَصُور تفاصيل الحدث التي يحاولون تذكرها"، وأضاف: "أنه يمكن أن يساعد في التركيز على المعلومات الصوتية أيضاً".

المصدر
sciencealert.com

ما سر الأجسام الشفافة الطافية أمام العين ؟

0

ما هو سر الأجسام الشفافة الطافية أمام العين ؟


هل لاحظتم يوماً أشياء غريبة تسبح في مجال الرؤية بطريقة عشوائية ؟ قد تبدو أحياناً على شكل عصي أو دوائر أو أشكال غير منتظمة، ما سرها يا تُرى؟

 هذه البقعُ التي ربما تكون مزعجةً للبعض، وتسمى عوائم العين أو ذبابة العين؛ وهي عبارةٌ عن ظلٍ لبعضِ الأجسامِ المعلقةِ داخل الجسم الهلامي الصافي (الجسم الزجاجي) المُكوِن للجزء الداخلي من العين.

هذه المادة التي تسمى الجسم الزجاجي هي ما تعطي العين شكلها الدائري، ولكي يصل الضوء إلى الشبكية في مؤخرة العين فعليه أن يمر خلال هذا الجسم الزجاجي أولاً.

في الغالب تكون عوائمُ العينِ عبارة عن جزيئات بروتينية تجمعت مع بعضها في أشكال مختلفة؛ واصطدام أشعة الضوء بهذه التجمعات يُكوِن لها ظلاً على شبكية العين، ومن ثم تظهر في مجال الرؤية.
في بعض الأحيان عند حدوث نزيف في العين تتسربُ بعضُ كُرياتِ الدمِ الحمراء إلى الجسم الزجاجي في العين، ولكن عوائم العين التي تنتج بهذه الطريقة تختفي بمجرد امتصاص الدم مرة أخرى.

تظهر عوائم العين أيضاً مع تقدم العمر بصورة طبيعية بسبب تقلص السائل الزجاجي حيث تقل لزوجته شيئاً فشيئا مما يفصله عن شبكية العين في حين تظل بعض البقايا بعد الانفصال، وتدخلُ الجسمَ الزجاجي مكونةً عوائمَ العين.

يتم ملاحظة عوائم العين بصورة واضحة عند النظر إلى الأشياء الساطعة كالأسطح البيضاء أو السماء الصافية، وهي ليست ثابتةً بل تتحرك أثناء تحريكِ العين، وبالرغمِ من أن وجودها دائمٌ إلا أنها لا تُلاحظُ في أغلب الأوقاتِ وذلك لأن العقل يتكيف مع وجودها ويتعلم كيفية تجاهلها حتى لا تؤثر على وضوح الرؤية.

في بعض الحالات النادرة تزيد عوائم العين بطريق تتداخل مع وضوح الرؤية وفي هذه الحالات قد يكون التدخل الجراحيُ حلاً ضرورياً، حيثُ يتمُ إزالةُ الجسم الزجاجي بما يحتويه من عوائم واستبداله بمحلول ملحي.


المصدر:

كافة الحقوق محفوظة لموقع © مقالات بالعربي