مقالات بالعربي: الثقافة والمجتمع
‏إظهار الرسائل ذات التسميات الثقافة والمجتمع. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات الثقافة والمجتمع. إظهار كافة الرسائل

10/27/2018

الصداقة ما بين العلم والواقع !

الصداقة ما بين العلم والواقع !

الصداقة ما بين العلم والواقع !


لربما تساءلتم يوماً عن سبب اختياركم لشخص ما صديق دون آخر، وربما توصلت دراسة جديدة للإجابة عن هذا السؤال.

فقد لاحظت دراسة جديدة أن الأصدقاءَ المقربون يتفاعلون بشكل ملحوظ مع المنبهات العفوية، مثل القنوات التلفزيونية وعمليات التفكير المتشابهة، كما وجد الباحثون أنهم يستطيعون التنبؤ بدقة بمدى قرب الشخصين فقط خلال نشاط الدماغ أثناء الرد على سلسلة من مقاطع الفيديو غير المألوفة.

وقالت كارولين باركنسون وهي أستاذة مساعدة في علم النفس بجامعة كاليفورنيا في لوس انجليس في ردها على الدراسة: "الاستجابات العصبية لمقاطع الفيديو -المحفزات- يمكن أن تعطينا نافذة لعمليات التفكير العفوية، غير المنتظمة عند إنطلاقها"
"تشير النتائج التي توصلنا إليها إلى أن الأصدقاء يقومون بالتعامل مع العالم من حولهم بطرق متشابهة بشكل استثنائي".

هناك العديد من الأسباب التي تجعل من الغرباء أصدقاء، والعديد من هذه الأسباب تعتمد على أوجه التشابه، فيما يسمي باسم "المغناطيسيه الإجتماعية ".

وفقاً للدراسة، التي نُشرت فى مجلة (nature communication) فإن الصداقات تتكون بين الأفراد الذين يتشابهون في العمر، الجنس، الأصول وعوامل ديموغرافية أخرى. وقد اقترحت الأبحاث الحديثة أنك أكثر عرضة لاختيار الأصدقاء الذين لديهم تسلسل حمض نووي متشابه معك، ولكن هل من الممكن أيضًا أن تختار أصدقاء لديهم عمليات فكرية متشابهة؟

لاختبار هذه الفرضية؛ قام الباحثون بتوظيف فصل دراسي كامل في السنة الأولى من الدراسات العُلياً، يبلغ عدده 279 طالباً لإجراء استطلاع عبر الإنترنت حول روابطهم الاجتماعية مع بعضهم البعض. تم تزويد كل طالب بقائمة بكل الطلاب الآخرين وسُئلوا أي زملاء الدراسة اندمجوا معهم إجتماعياً خارج الفصل الدراسي في الأشهر الأربعة التي تلت بدء الدراسة؟
وقد سمحت نتائج الإستطلاع للباحثين بتخطيط الشبكة الإجتماعية الكاملة لطلاب الدراسات العليا، مشيرًا إلى زملاء الدراسة الذين كانوا أصدقاء، وما إلى ذلك.

تم بعد ذلك اختيار 42 من هؤلاء الطلاب لإجراء تجربة التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي (fMRI)، وراقب الباحثون نشاط الدماغ للمشاركين بينما كانوا يشاهدون سلسلة من 14 مقطع فيديو غير مألوف، يتراوح كل منها من 90 ثانية إلى 5 دقائق، كما كتب الباحثون أن هذه المقاطع تُمثل مجموعة من الأحاسيس، وتضمنت مشاهد من مباراة لكرة القدم، وعرض رائد فضاء للأرض، وعرض سياسي، وعرض وثائقي لطفل.

عندما قارن الباحثون نشاط الأدمغة عند الطلاب؛ وجدوا أن الأصدقاء المقربين أظهروا ردود فعل مشابهة بشكل ملحوظ في مناطق الدماغ المرتبطة بالعواطف والإنتباه والتفكير عالي المستوى، وحتى عندما كان الباحثون يبحثون أوجه تشابه أخرى - بما في ذلك عمر المشاركين ونوعهم وأصولهم - لا تزال الصداقة مؤشراً موثوقاً على النشاط العصبي المماثل، ووجد الفريق أيضًا أنه يمكن استخدام الاختلافات بين استجابات الرنين المغناطيسي الوظيفي للتنبؤ بشكل موثوق بالمسافة الاجتماعية بين أي مشاركين.

وقالت كاتبة الدراسات العليا تاليا ويتلي وهي أستاذة مساعدة في العلوم النفسية والدماغ في دارتموث في بيان:
"نحن جنس اجتماعي ونعيش حياتنا مرتبطة مع الجميع....إذا أردنا أن نفهم كيف يعمل الدماغ البشري، فعندئذ يتعين علينا أن نفهم كيف تعمل العقول مجتمعة - كيف تتفاعل العقول مع بعضها البعض."

إلى هنا يبقى سؤال: هل نختار أصدقاءنا بناءً على أسس معينة، أم أننا نختارهم فطرياً؟ لا يعرف الباحثون إجابة دقيقة بعد، ولكن حتى يفعلوا ذلك، اختر أصدقاءك بعناية!

المصدر
livescience.com

5/17/2017

ما هو سر البيض الأسود في اليابان، وهل هو السبب في طول أعمارهم ؟!

ما هو سر البيض الأسود في اليابان، وهل هو السبب في طول أعمارهم ؟!

إعداد: ميس الريم حسين


البيض الأسود أو (كورو- تاماغو) كما ينطقها اليابانيون، لربما عند سماعك لهذا الاسم لأول مرة سيتبادر إلى ذهنك للوهلة الأولى بأن هذا البيض لكائن غريب ينتج بيضاً غريباً مثله، أو لعلها بيوض تهبط من الفضاء منتصف الليل، ولكن للقصة وجهٌ آخر، فما هو البيض الأسود، وأين يوجد، وما سر التسمية، وما المعتقدات الشائعة عنه؟

يتواجد البيض الأسود في وادٍ سياحي يدعى "وادي الغليان الكبير" أو (owakudani) في منطقة كاناغاوا (kanagawa) في اليابان؛ هذه المنطقة قابعة منذ ثلاثة آلاف عام حيث ثار بركان "هاكون ماتشي" (hakone machi)؛ الذي كان انفجاره قوياً جداً لدرجةِ أن كل تلك المنطقة المحيطة بالبركان لاتزال نشطة، وبها غليان في برك المياه المحيطة ويتصاعد من فتحات هذه البرك أبخرة بركانية مكونة من ثاني أكسيد الكبريت (SO2) وكبريتيد الهيدروجين (H2S).

لطالما تناولنا البيض وتبادلناه على موائدنا، ولطالما عهدناه أبيضاً أو مائلاً إلى الحمرة قليلاً، لكننا حتماً لم نره أسوداً، والسؤال الذي يطرح نفسه هنا؛ هل هذا البيض مختلف تماماً عما عهدناه؟! وكيف تبدو رائحته وطعمه ؟!

الكثير من المعتقدات والأساطير التي تم تداولها حول ظاهرة البيض الأسود، وهذا شيء طبيعي؛ فإن كنا سنتحدث بشكل عام، فاليابان أرض المعتقدات والديانات غير السماوية المختلفة، ولعل أبرزها البوذية، وإن كنا سنتحدث بشكل خاص فإن هذه الظاهرة أصبحت مِلكَاً لهذه المنطقة وعائدةً إليها، فمن الطبيعي جداً اختلاق أساطير عديدة حولها، ومن أشهر الأساطير المتداولة هي أن يخبرك اليابانيون بمجرد أن يقدموا لك طبق البيض الأسود؛ بأن تناولك لبيضة واحدة كفيلٌ بأن يطيل عمرك 7 أعوام إضافية !

لا شك بأن هذا الاعتقاد خيالي، وقد تتعجب عند سماعك به لأول مرة، ولكن ما التفسير العلمي للبيض الأسود ؟

في الحقيقة البيض الأسود ماهو إلا بيضٌ طبيعي دجاجيُّ المنشأ؛ ولكن طبيعة الوادي البركانية هي من تؤثر عليه، وتجعله أسوداً بهذا الشكل؛ فكما ذكرنا لأن الوادي بركاني، ويحتوي على بركِ مياهٍ بنسبِ كبريتٍ عالية؛ فعند غلي البيض الأبيض بمياه الوادي تتحول القشرة إلى اللون الأسود لوجود الكبريت؛ كما تختلف رائحته قليلاً إذ تصبح كبريتية بعض الشيء، ولكن طعمه يبقى طبيعياً.

إذاً البيض الأسود ما هو إلا خدعة كيميائية قد تنطلي على السُذج، ولن يطيل العُمر 7 أعوام كما يعتقد البعض، ولكن ربما يكون هذا الاعتقاد ما هو إلا "الطُعم" لجذب السياح من كل أنحاء العالم !

المصادر:
japantravel.com
thejapanguy.com
theshutterwhale.com

مراجعة: فراس كالو

9/25/2016

ما هو دور الصيدلي في مجتمعنا العربي وما أهميته ؟

ما هو دور الصيدلي في مجتمعنا العربي وما أهميته ؟


عندما تشعر بأنك لست على مايرام أو تُصاب بالصُّداعِ أو الحرارةِ المُرتفِعةِ، أو عند وقوع أيّ حالةٍ مَرَضيّة في مُجتمَعاتِنا العربية، فإنّ أوّلَ مَن نلجأ له عادةً هو: الصَّيدَليُّ.

واليوم يحتفل العالم باليوم العالمي للصيادلة؛ وبهذه المناسبة تعالوا نتعرف في هذا المقال عن مهنة الصيدلة وأهمية الصيدلي في المجتمع.

ما هو دورُ الصَّيدليِّ في وما أهميته في المجتمع؟

يلعب الصّيادلة دورًا رئيسًا في توفير الرّعاية الصّحّيّة، فهم خبراءٌ في الأدوية والصّحّة، ويستخدمون خِبرتهم السريرية جنبًا إلى جنبٍ مع المَعرفة العملية لتقديم النُّصح حولَ الأدويةِ والمشاكلِ الشائعة؛ مثلَ السُّعالِ ونَزَلاتِ البردِ والآلامِ، وكذلك حولَ الطعامِ الصّحّيِّ والمُساعدةِ في الإقلاع عن التدخين.

فالصيادلة مُدربون تدريبًا عاليًا في المجال الصّحّيِّ والدوائيِّ، وقبل أن يُصبِح المرء صيدلانيًّا فإنه يدرس في الجامعة مدّةَ 5 سنواتٍ في المجال الطبيّ والدوائيّ، وعن استعمالاتِ الأدويةِ وتداخلاتِها وتركيبِها، وعن تشخيصِ الأمراضِ العامّةِ وكيفيّةِ التعاملِ معَها، ويَخضع لتدريبٍ عمليٍّ خاصٍّ للتّعامُل معَ المَرضى والأدويةِ تحتَ إشرافِ صيادلةٍ ومُختصين مِن ذَوي الخِبرةِ والمُؤهَّلين، وعادةً يتمُّ ذلك في مشفًى أو صيدليّةِ المُجتمَع.

ما هي الخَدَمات التي يُقدِّمها الصيادلة للمجتمع؟

1. تقديمُ التوعيةِ الصّحّيّةِ والنصائحِ الطبّيّة.
2. اتّخاذُ قرارِ الاستعانةِ بالطبيبِ المُناسِب، وتحديدُ الاختصاصِ الطبي المُلائِم للحالة المَرَضيّة.
3. صرفُ الوصفةِ الطبّيّةِ والأدويةِ وتكرارُها.
4. تقديم المشورة حولَ مُعالَجة الحالاتِ الطفيفةِ.
5. التّخلُّصُ مِن الأدويةِ غيرِ المَرغوبِ فيها أو الخارجةِ عنِ الصلاحيّة.
6. تأمينُ المُستلزَماتِ الطبيّةِ.
7. خدمة التطعيمِ ضِد الإنفلونزا.
8. مُراقَبةُ ضغطِ الدّمِ، والسّكرِ، والوزنِ، واختبارِ الحَملِ.
9. المُساعَدةُ في إيقافِ التدخينِ، وتخفيفِ الوزنِ.
10. شرحُ كلِّ ما تحتَاج مَعرِفتُه عنِ الدواءِ، وكيفيةِ تناولِه بالشكلِ الصحيحِ، وتقديمُ المعلوماتِ عنِ المحاذيرِ أو الآثارِ الجانبيّةِ للأدوية.

في النهاية أُوجهُ تحيّةَ مَحبَّةٍ وأُخوَّةٍ لجميع الصيادلة العرب، وأقولُ لهم: دُمتُم ودام عطاءكم وكل عام وأنتم بخيرِِ.

8/12/2016

لا شيءَ صعبٌ بالنسبة للشباب !

لا شيءَ صعبٌ بالنسبة للشباب !


هكذا قال سقراط، ولم تتأخرِ الأمم المتحدة من بعده كثيراً فجعلت للشباب يوماً عالمياً للفتِ الانتباه لبعض قضايا الشباب القانونية والثقافية.

ولكن متى هذا اليوم؟
إنه اليوم، في الثاني عشر من شهر أغسطس/آب، يحتفل العالم باليوم العالمي للشباب بعد أن قامتِ الأمم المتحدة بتحديد هذا اليوم عام 2000.

في هذا العام يأتي اليوم العالمي للشباب تحت شعار: 

"الطريق إلى 2030: القضاء على الفقر وتحقيق الاستهلاك والإنتاج المستدام".

لكن ما هو المقصود بالاستهلاك المستدام؟
المقصود هو استخدامُ كلِّ ما حولنا من خدماتٍ ومنتجاتٍ بما يكفي حياة المجتمعات المختلفة مع تأمينٍ لمستقبل الأجيال القادمة.

نماذج وطموحات :

كونك شاب لايعني أنك غير قادر أو غير مؤهل فالتاريخ مليء بالقادة الشبان الذين غيروا خارطة العالم، ومليء بالمبدعين الذين لفتوا أنظار العالم وغيروا مسار العلم والعلوم؛ فعلى الصعيد العلمي يعتبر أصغر من حاز على جائزة نوبل في الفيزياء هو الأسترالي لورانس براغ في الثالثة والعشرين من عمره متقاسماً إياها مع أبيه، لجهودهما في تحليل التركيب البلوري باستخدام الأشعة السينية، ووضع معادلة براغ التي سميت باسم العائلة!

ونستذكر أيضاً الشابة الباكستانية ملالا الحائزة على جائزة نوبل في السلام عام 2014 وكانت في الـ17 من عمرها في ذلك الوقت، ورغم كل الجدل المثار حولها يبقى الشاهد من ذكرها؛ أن الشباب قادر على مواجهة الصعاب وتحقيق الأحلام والتنمية في حال تم توجيهه لبناء الأوطان وإعماره.

تدقيق لغوي: محمد طحان

7/01/2016

نظرية الجندر والهوية الجندرية

نظرية الجندر والهوية الجندرية


تمهيد:

بدايةً عزيزي القارئ إذا وجدت أن العنوان غريباً، فهذا طبيعي، وهذا الاستغراب أصابني أول مرة عندما سمعت بها، لأبحث عنها أكثر وأنقلها لكم، حتى يزول الغموض فهي نظرية موجودة فعلاً وهذا ماسنبينه لكم في هذا المقال..

مفهوم الجندر:

 ظهر مفهوم الجِندِر بدايةً في ثمانينات القرن العشرين، كمصطلحٍ استُخدِم وتداول في قاموس الحركات النسوية التي ظهرت في أميركا الشمالية ومن ثم أوروبا الغربية عام 1988م.
 أما أول ظهور دولي لكلمة (جندر Gender) كان في مؤتمر السكان والتنمية الذي عقد في القاهرة عام 1994م، وقتها كان لفظاً غامضاً ومريباً عزيزي القارئ كما هو الأمر بالنسبةِ لك، ولم يُحدد له مفهوماً أو معنى دقيق له، مما أوجد جدلاً واسعاً في العالم العربي و الإسلامي، لأن ما حوته تلك الوثائق كان نَسَقاً من المصطلحات غير واضحة المعالم، وذلك على طريقة دعاة العولمة عندما يمررون نظرياتهم في المجتمعات على صورة مصطلحات غير واضحة، فتنطلي على العامة.

 ليأتي بعدها المؤتمر الدولي الرابع حول المرأة الذي عقد في بكين عام 1995م، ليؤكد أن هذا المفهوم هو نظرية عامة تنتشر مبادئها في بنود الاتفاقيات الدولية الخاصة بالمرأة أو الشباب، حيث ذكرت كلمة الجندر (254) مرة خلافاً لمؤتمر السكان والتنمية الذي عقد في القاهرة عام 1994م فلم تذكر كلمة الجندر سوى ( 51 مرة).

 وقبل أن نتناول التعاريف والمفاهيم التي تناولت نظرية الجندر، لابد أن نشير إلى أن هذا الاسم كان يُطلق إلى زمن قريب أما اليوم، فقد تم استبدال كلمة (نظرية) بكلمة (دراسات) ليصبح مصطلح (دراسات الجندر) عنوانا دارجاً في كل السياقات التطبيقية والنظرية. والسبب هو ما يشير إليه عراب البروباجاندا المعاصرة إدوارد بيرنايز (1891-1995) في كتابه الشهير (بروباجاندا)، إذ يشير إلى أهمية تغيير الأسماء التي تُشكِّل عائقا أمام كسب الرأي العام!

وهي الوصفة التي تبنّاها مروجو النظرية لتتحول هذه الأيديولوجيا من مجرد نظرية قابلة للنقاش والنقد وحتى النقض، إلى مُعطى لا يقبل النقاش باعتمادها على مصطلح (دراسات) للإيهام بطبيعته (العلمية) دعماً لفكرة حرية الإنسان في اختيار ما يطلقون عليه اسم (الهوية الجندرية).

 تعريف الجندر:

 الجِنِدر (Gender) كلمة إنجليزية من أصل لاتيني تعني في إطارها اللغوي (Genus) أي (الجنس) ولكن من حيث الذكورة والأنوثة وليس التقسيم البيولوجي، فيشير النوع (Gender) إلى التقسيم الاجتماعي بين الذكر والأنثى، وليس الحالة البيولوجية التي خُلِقا عليها.

 أما النوع الإجتماعي (الجندر) بحسب تعريف صندوق الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة (UNIFEM) فهو: " الأدوار المحددة اجتماعياً لكل من الذكر والأنثى، وهذه الأدوار التي تحتسب بالتعليم تتغير بمرور الزمن وتتباين تبايناً شاسعاً داخل الثقافة الواحدة ومن ثقافة إلى أخرى".
وتعرفه منظمة الصحة العالمية على أنه : المصطلح الذي يفيد استعماله في وصف الخصائص التي يحملها الرجل والمرأة كصفات مركبة اجتماعيًّا، لا علاقة لها بالاختلافات العضوية. الخلاصة من هذه التعريفات وغيرها، أن مفهوم الجندر هو الصورة التي ينظر لها المجتمع للذكر والانثى والأسلوب الذي يتوقعه منهما والذي يرجع إلى أسلوب تنظيم المجتمع، وليس إلى الاختلافات البيولوجية الجنسية بين الذكر والانثى.
 وإن فلسفة النوع الاجتماعي تؤكد على "أن كل شيء - غير الحمل والولادة للمرأة والتخصيب للذكر - يحدده المجتمع وليس الفطرة".

ما الفرق بين الجنس والجندر ؟

حسب ما ذكرته آن أوكلي التي أدخلت المصطلح إلى علم الاجتماع فإن كلمة (Sex) أي الجنس تشير إلى التقسيم البيولوجي بين الذكر والأنثى، في حين أن الجندر (Gender) أو النوع الاجتماعي تشير إلى التقسيم الاجتماعي من حيث الذكورة والأنوثة وليس التقسيم البيولوجي، فالجندر يرجع إلى الخصائص المتعلقة بالرجال والنساء والتي تتشكل اجتماعياً مقابل الخصائص التي تتأسس بايولوجياً (مثل الإنجاب).
ولدى آن أوكلي كتاب عن هذا عنوانه (الجنس والنوع والمجتمع: عام 1972م)، وفهمنا لهذه الجزئية سيساعد كثيراً في إزالة الغموض واللبس حول هذه النظرية. لفهم الفكرة أكثر راجعوا الجدول التالي:

الهوية الجندرية:

من تعريفات الجندر التي استعرضناها نستنتج أن هناك فصلاً في النظرة إلى الأنوثة والذكورة، بين البنية البيولوجية وبين البنية النفسية والأدوار الاجتماعية للأفراد التي يكتسبوها من المجتمع.

وبالتالي فإن المجتمع و تربية الأسرة هما العاملان الحاسمان في تكوين النفسية الأنثوية أو الذكورية بغض النظر عن الطبيعة العضوية، وكما توضح تلك التعاريف فإن الهوية الجندرية ليست بالولادة، إنما تتشكل هذه الهوية وفق العوامل الأسرية والمجتمعية وهي تتغير وتتوسع بتأثير تلك العوامل كلما نَمَا الطفل.

نعني مما سبق أن الفرد من الذكور إذا تأثر في نشأته بأحد الشواذ جنسيًّا، فإنه قد يميل إلى جنس الذكور لتكوين أسرة بعيدًا عن الإناث، والعكس صحيح.

إضافة لهذا الشذوذ، يرى مروجو (الجندرية) أنه من الممكن أن تتكون هوية جندرية لاحقة أو ثانوية ليصبح لدينا جنس ثالث مثلاً، هذه الهوية الثانوية تتطور ايضاً وتطغى على الهوية الجندرية الأساسية.

والمسبب في رأيهم اكتساب الفرد أنماط جديدة من السلوك الجنسي في وقت لاحق من الحياة، وأن أنماط السلوك الجنسي النمطية وغير النمطية كالعلاقة بين الجنس الواحد تتطور لاحقًا.

هذا التطور في أنماط السلوك الجنسي تمثل جلياً في كتاب "الأسرة وتحديات المستقبل" والذي أصدرته الأمم المتحدة، والذي وضح أن الأسرة يمكن تصنيفها إلى 12 شكلاً ونمطًا، ومنها أُسر الجنس الواحد الشواذ.

وبالتالي نستنتج أن هناك محاولات لتمرير موضوع الشذوذ الجنسي عالمياً من خلال هذه التقسيمات الجديدة للأسرة، وإظهاره على أنه شيء طبيعي يمكن أن يتقبله المجتمع.

هذا الاستعراض ملخصه أن الجندر ليس مجرد كلمة، وإنما هو منظومة فلسفية متكاملة من القيم الغريبة على مجتمعاتنا، تهدف إلى إلغاء كافة الفروق بين الرجل والمرأة والتعامل معهم على أنهم مخلوقات متساوية في الخصائص والمقومات، وأن الفوارق بين الرجل والمرأة في وظائف الأعضاء والهرمونات لم تعد ذات قيمة، وأنه يمكن تخطيها واعتبارها غير مؤثرة بل ويمكن استبدالها أيضاً !!

مقولة أصبحت فلسفة للتمرد:

"لا يولد الإنسان امرأة، إنما يُصبح كذلك" مقولة لم تكن الفيلسوفة الوجودية "سيمون ديبو فواغ" تدري حين ضمنتها كتابها (الجنس الثاني) أنها ستصبح الخلفية الفلسفية الأساسية لدى الكثير من مروجي نظرية الجندر والذين يعملون على إدماجه في كافة مجالات الحياة والتنمية، على اعتبار أنه المنطلق الأهم لتجريد جنسي الذكورة والأنوثة من كافة الفوارق بينهما والتي يمكن أن تكون سبباً في أي تمييز جنسي بين الرجال والنساء.

وفق هذا المفهوم فإن الدعوة ليست مجرد المساواة بين الرجل والمرأة كما يُخيل للبعض، بل هي دعوة إلى إلغاء الفروق بينهما وعدم اعتبارها، بل واستغناء كل منهما عن الآخر، فلا تكامل بين الرجل والمرأة، ولا حاجة لأحدهما إلى الآخر؛ لا في الجانب الاقتصادي ولا الاجتماعي ولا الجنسي.

فالمرأة تستطيع أن تقضي وطرها مع امرأة مثلها، والرجل يستطيع أن يقضي وطره مع رجل مثله، والمتتبع والمراقِب للتطبيقات الخاصة بالجندر يجد أن مفهوم الهوية الجندرية أصبح يتضمن (المثليين / المثليات / ثنائيي الجنس / المتحوليين جنسياً / المخنثيين) والذين يعرفون اختصاراً بـِ ( LGBTI).

هؤلاء تجمعهم ميزة مشتركة هي بناء هوية جنسهم على أساس معارضة الحتمية البيولوجية والجوهرية للإنسان ليصبح التصنيف البشري على أساس النوع الاجتماعي وليس على أساسه الطبيعي نوع الجنس.

و السؤال هل هناك علاقة بين نظرية الجندر والماركسية ؟

الحقيقة أن هذه الدعوة وإن كان ظاهرها المساواة لكنها في مضمونها تهدف إلى تفكيك الكيان الأسري الطبيعي وبالتالي المجتمع، وإحياء الفكر الماركسي، فهي تلتقي مع الفلسفة الماركسية في أمرين:

الأول: 

فيما يتعلق بمفهوم الصراع، فأصحاب نظرية الجندر يؤكدون على وجود صراع بين الرجل والمرأة، ويكرسون ذلك الصراع ويؤججون ناره، ويفترضون وجود معركة بينهما!

الأمر الثاني: 

الذي تلتقي فيه هذه النظرية مع الماركسية هو الدعوة إلى هدم الأسرة باعتبارها في نظر ماركس ـ إلى جانب الدين ـ هي أهم المعوقات التي تقف أمام تطور المجتمعات.
وهكذا نجد أن مفهوم الجندر رغم أنه في بعض تياراته الأولى هو القضاء على التمييز ضد النساء والمطالبة بمساواتهن بالرجال في الحقوق.. إلا أن ما ينفذ حالياً هو الجانب غير الأخلاقي وغير الإنساني لإعلاء منظومة تبيح الشذوذ وتلغي الأسرة وترفض الاختلاف الطبيعي بين الذكر والأنثى.

المصادر:
1- تحديدات جديدة لمفاهيم الأنوثة والذكورة - دار الحياة - تاريخ النشر 6 مارس-2004
2- الجندر المفهوم والغاية - الدكتورة نورة السعد
3- مفهوم النوع الاجتماعي، الوحدة الأولى، ص5-6، صندوق الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة، المكتب الإقليمي للدول العربية، ط4، 2001م.
4- حقيقة مفهوم الجندر
5- النوع الاجتماعي، ص4، طاقم شؤون المرأة، مشروع التعبئة مع النساء في الريف – القدس.
6- الجندر، المفهوم والحقيقة والغاية - حسن الوالي
7- المرأة بين الجندرة والتمكين - رأفت صلاح الدين
8- الأسرة وتحديات المستقبل - الأمم المتحدة
9- مفهوم الجندر.. دعوة للمساواة أم التماثل؟