مقالات بالعربي: مقابلة حصرية
‏إظهار الرسائل ذات التسميات مقابلة حصرية. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات مقابلة حصرية. إظهار كافة الرسائل

8/20/2016

مقابلة خاصة مع الباحث السوري الدكتور علاء الدين السبيعي

مقابلة خاصة مع الباحث السوري الدكتور علاء الدين السبيعي, مقابلة مع الدكتور علاء الدين السبيعي, مقابلة خاصة مع الباحث السوري, مقابلة مع علاء الدين السبيعي

مقابلة خاصة مع الباحث السوري الدكتور علاء الدين السبيعي


معنا اليوم شعلة من الشعل الوضاءة في سماء العلم الباحث السوري الدكتور علاء الدين سبيعي، السلام عليكم وبداية نرحب بك دكتور علاء معنا في هذه المقابلة الخاصة بمبادرة أرابوست

أهلاً بك أخي عبد الله شكراً لكم على استضافتي وعلى هذه المبادرة الطيبة.

قبل أن نبدأ بالحديث عن التقنية التي طورتها حبذا لو تحدثنا قليلا عن اختيارك لهذا المجال وهذه الدراسة

بالنسبة لاختياري لدراسة الكيمياء بشكل عام فهذا لأنه كان لدي ميول ورغبة منذ الصغر للعمل في المختبرات الكيميائية والاختراع والتطوير وكانت مادة الكيمياء من أحب المواد العلمية بالنسبة لي بكل مراحل دراستي في الصغر، حتى أذكر بأنني ادخرت بعض المال في مرحلة الدراسة الإعدادية واشتريت الأدوات الزجاجية الكيميائية ووضعتهم في غرفتي للتحفيز والتشجيع لأنني كنت أحب شكل هذه الأدوات هذا بالإضافة إلى رغبتي المستمرة في التحديث والتطوير والإبداع في حل المشكلات التي تعاني منها البشرية في المجال الطبي والبيئي والتي من شأنها أن تحسن حياة البشر على سطح الكوكب.

دكتور علاء كيف تعرفنا على اختراعك وطريقة عمله ومميزاته ؟

قمت بتطوير مادة كيميائية مشتقة من مادة الديكسترين الحلقي وهي مادة كيمياء يتم الحصول عليها من نشاء الذرة أي أنها مادة عضوية سكرية طبيعية وهذه المادة معروفة منذ حوالي مئة عام وهي تدخل  في الكثير من الأدوية والأغذية ومستحضرات التجميل التي نستخدمها في حياتنا اليومية الذي قمت به هو أنني عملت على التعديل الكيميائي لهذه المادة واقصد هنا مادة الديكسترين الحلقي بخطوة كيميائية واحدة ورخيصة جداً هذا التعديل الكيميائي أنتج بوليمر عضوي (β-cyclodextrin polymer) وهو الأول من نوعه يحتوي على الديكسترين الحلقي ويملك مسامات نانوية أو بحجم النانو متر ولتبسيط النانو متر هو واحد على ألف مليون من المتر أي أن هذه المسامات هي من أبعاد الذرات والجزيئات التي يتكون منها البوليمر وبسبب هذه المسامات فإن المساحة السطحية لهذا البوليمر عالية جداً قد تصل إلى مساحة ملعب كرة قدم متوفرة فقط في غرام واحد من هذا البوليمر.
هذا البوليمر عبارة عن بودرة (مسحوق) يتم وضعها كطبقة في فلتر للمياه ويتم تمرير المياه عبر هذا الفلتر فتخرج نقية بشكل آني وصالحة للشرب البوليمر بشكل عام يستطيع إزالة الشوائب العضوية السامة من المياه بشكل سريع وغير مسبوق وسرعة تنقيته تتجاوز بمئات الأضعاف جميع المواد الكربونية المستخدمة حالياً لتنقية المياه.


هل تقوم التقنية التي طورتها على أساليب صديقة للبيئة؟ وهل تم تبني الاختراع من شركة معينة؟

نعم أخي عبد الله هذا البوليمر يتم وضعه في أي فلتر يستخدم لتنقية المياه حاليا ولا توجد أي خطوات إضافية وبالتالي طريقة استخدامه سهلة وصديقة للبيئة
وبالنسبة لوجود شركة لإنتاج هذه المادة، نعم قد تأسست شركة جديدة اسمها CycloPure وهذه الشركة تقوم بإنتاج هذه المادة وتسويقها وهي برئاسة رئيس المجموعة البحثية التي كنت أعمل بها.

هل تستخدم هذه التقنية التي طورتها في مجالات أخرى غير تنقية المياه ؟

نعم قد قمنا بالعديد من الأبحاث مؤخراً لاستخدام هذه المادة لأغراض أخرى كتنقية الهواء من الشوائب العضوية السامة وقمنا بتطوير أنسجة قطنية يعني ملابس قطنية معالجة بهذه المادة وهذه الأنسجة القطنية يمكنها إزالة رائحة العرق من الجسم وأيضا يمكنها امتصاص مختلف المواد الكيميائية السامة من الهواء وبالتالي يمكن استخدامها كألبسة شخصية وأيضا في فلاتر الهواء وفي الأقنعة الواقية من الغازات السامة.

ما هي الأبحاث التي تقوم بها حالياً ؟ لو سمحت عرفنا عليها

أنا حالياً أعمل في مركز الأبحاث والتطوير في شركة Arkema العالمية، والأبحاث التي أقوم عليها حالياً هي في تطوير مواد بلاستيكية ذات صلابة عالية جدا قد تصل إلى صلابة المعادن وبنفس الوقت قابل لإعادة التدوير بشكل كامل  الهدف من هذه المواد البلاستيكية هو أن يتم استخدامها في صناعة هياكل السيارات والمراوح العملاقة التي تستخدم لتوليد الطاقة الكهربائية من الرياح.

لقد تم نشر البحث في مجلة  nature العلمية، ما أهمية ذلك بالنسبة لك كباحث ولمسيرتك العلمية؟

أخي عبد الله النشر في مجلة نيتشر هو من أهم الإجازات العلمية التي يطمح لها أي باحث على مستوى العالم مجلة نيتشر هي أعلى المجلات العلمية العالية وتقوم فقط بنشر الأبحاث التي تحدث ثورة وقفزة كبيرة في العلم مجلة نيتشر تستقبل آلاف الأبحاث العلمية المتميزة من مختلف أنحاء العالم وتقوم فقط بنشر العشرات من هذه الأبحاث  وترفض البقية وعملية التحكيم فيها تأخذ وقتاً طويلاً تستغرق على الأقل 4 أو 6 أشهر يتم عرض البحث على أهم وأعلى الباحثين العلميين في مجال البحث من المعروف أيضا أن العديد من الباحثين الذين حصلوا على جائزة نوبل في الكيمياء قاموا بنشر بحثهم في البداية في مجلة نيتشر مثلا أهم الاكتشافات العلمية عبر التاريخ تم نشرها في مجلة نيتشر مثل اكتشاف النيوترونات الانشطار النووي، البنية الجزيئية للحمض النووي الريبوزي منقوص الأوكسجين (DNA)، البنية الجزيئية للبروتين، طبقة الأوزون، وأيضاً تسلسل الجينات البشرية كل هذه الأبحاث نشرت في البداية في مجلة نيتشر.
بعض الباحثين يعتبرون أن النشر في مجلة نيتشر هو احد خطوات الوصول إلى جائزة نوبل.

ما صدى هذا البحث والأعمال التي قمت بها كونك دكتور سوري قادم من سوريا وما صدى ذلك في الأوساط العلمية الأمريكية وما تأثير ذلك على حياتك الشخصية؟

بالنسبة لصدى البحث في الأوساط العلمية الأمريكية كان له صدى واسع تم تداوله في عدة مجلات ووكالات أنباء أخرى وأيضا تم اعتباره كأهم بحث ونتيجة علمية قامت هيئة الأبحاث الأمريكية بتمويلها بالإضافة إلى إن البحث تم وضعه على غلاف نيتشر وتم اعتباره أهم بحث تم نشره في ذاك العدد.
بالنسبة لكوني سوري فأنا أفتخر بهذا الانجاز وأعتقد أن كوني سوري هذا يدل بشكل كبير إن السوريين يمكن أن يكون لهم انجازات كبيرة وهامة وفعالة في البلدان التي يقيمون بها وخاصة في المجالات الإنسانية التي من شانها أن تفيد البشرية عموما وتقدم حلولا لمشكلات التلوث والمشكلات البيئية التي تتفاقم يوماً بعد يوم.


دكتور علاء الكثير من الجامعيين والأكاديميين العرب لديهم قناعة أن المؤسسات العلمية العربية غير قادرة على تخريج حقيقيين، ما وجهة نظرك بهذا علماء الموضوع؟

أخي هناك للأسف العديد من المعوقات الموجودة في عالمنا العربي والتي يصعب معها وجود انجازات بهذا الحجم فالبحث العلمي الناجح والفعال يتطلب بنية اقتصادية وسياسية مستقرة وتمويل مادي ضخم على مستوى الدولة ويتطلب وجود كادر علمي نزيه وإدارة مستقلة عن المصالح الشخصية الأهم من هذا كله وجود بنية صناعية قوية في الدولة ومؤسسات تعمل على تنسيق تعاون علمي بين المجالات الأكاديمية والصناعية تعمل هيئات البحثية والأكاديمية معاً لحل مشكلات موجودة أصلاً في المجال الصناعي في الدولة المعنية، المشكلة هي أن معظم هذه العناصر غير متوفرة في عالمنا العربي وخصوصا فيما يتعلق في التنسيق  بين الهيئات البحثية والأكاديمية وبين المجال الصناعي بالإضافة إلى عدم وجود  إرادة على المستوى الإداري لتمويل وتوجيه الأبحاث العلمية وللتنسيق بين الهيئات البحثية وبين المجال الصناعي.

ماهي طموحاتك وهل حققتها؟

طموحاتي في الوقت الحالي هو الحصول على المزيد من الخبرات والقيام بالمزيد من الانجازات التي تفيد البشرية سواء لحل المشكلات البيئية أو الحد من مشكلات التلوث عامة التي تنتشر على سطح الكوكب وعندي أمل كبير في استقرار البيئة في بلدي الحبيب سوريا حتى أعود وأساهم مع الكثير من الباحثين السوريين المتميزين في إنشاء مراكز بحثية في سوريا حتى نلحق بركب التطور.


دكتور علاء نحن في أرابوست نسعى لنشر العلم والمعرفة والوعي بين الشباب خاصة وباقي شرائح المجتمع عامة، هل هناك كلمة أو نصيحة توجهها للشباب؟

أنصح جميع الشباب بالإصرار والمتابعة للوصول إلى مايطمحون إليه وعدم التركيز على المعوقات والصعوبات التي قد يواجهونها فلا يمكن أن يكون هناك طريق يخلو من الصعوبات ويمكن لأي إنسان أن يصل إلى هدفه مهما كانت الظروف فهناك مثل أمريكي يقول (if there is the will there the way) بمعنى إذا كانت هناك إرادة فسيكون هناك طريقة.

في نهاية هذه المقابلة الرائعة أوجه كلمة شكر وفخر باسمي وباسم مبادرة أرابوست للدكتور علاء الدين السبيعي على عمله وجهده وأشكره على وقته الذي خصصه لنا ونتمنى له دوام التوفيق والنجاح وتحقيق أحلامه وأمانيه وإن شاء الله نلقاه في لقاءات أخرى مع اختراعات جديدة

شكراً لك أخي عبد الله وسررت بالحديث معك وتحياتي لفريق العمل في أرابوست.

5/24/2016

الطريق إلى ناسا يبدأ من غزة

الطريق إلى ناسا يبدأ من غزة, لقاء مع الطالب الفلسطيني, خالد شحادة

مقابلة حصرية | الطريق إلى ناسا يبدأ من غزة

لم يثنه الحصار عن الإبداع والإبتكار، طالب فلسطيني من غزة جمع العلم مع الأدب والأخلاق، وتميز فأبدع وشق طريقه إلى ناسا بين مئات المتنافسين، خالد خليل شحادة، الفائز بجائزة STEP2016 ، كان لمبادرة أرابوست AraPost شرف إجراء مقابلة حصرية معه، بمساعدة عضو المبادرة محمد مرتجى، وإليكم نص اللقاء :

* ‏أرابوست‬: مساء الخير أخي خالد وتقبَّل تهانينا الحارة باسم مبادرة أرابوست على هذا الإنجاز الرائع.
- الطالب خالد: مساء الخير عزيزي وشكراً على تهنئتكم.

* بدايةً ممكن تعريفنا بنفسك أكثر؟:
- في البداية، اسمي خالد خليل شحادة، عمري 15 سنة، من مدرسة التقوى الثانوية للبنين، واسمح لي أحكي عن المسابقة باختصار بالأول وأنتقل للمشروع بعدهآ ..

* تفضل
- مسابقة الريادة العلمية والتكنولوجيا الشابة STEP هي مسابقة تقيمها مؤسسة "النيزك" سنوياً؛ بالتعاون مع القنصلية الأمريكية العامة في القدس، ووزارة التربية والتعليم، بالإضافة لوكالة ناسا ومعهد سموشيان للأبحاث ومتحف الطيران والفضاء وجامعة ميرلاند في واشنطن، والمسابقة عبارة عن دعم للأفكار التكنولوجية والبيئية والهندسية بحيث أنها تنفذ على أرض الواقع وتفيد الناس، ويفوز بها عدد معين كل سنة.

والجائزة عبارة عن رحلة لمخيم تدريبي في وكالة ناسا, متحف الطيران والفضاء, وجامعة ميرلاند في واشنطن، وهذه السنة لأول مرة من 4 سنوات يفوز شخص من قطاع غزة، وهذا الشخص كان أنا.

* ماشاء الله، صديقي خالد هل تحدثنا عن الابتكار الذي رشحك للجائزة؟
- بمشروعي واسمه Build a Robot
المشروع عبارة عن لعبة الكترونية تقوم هذه اللعبة بتعليم الأطفال وطلاب المدارس كيفية تركيب وبرمجة الروبوتات وممَ تتكون الروبوتات وكيف تعمل، وبناءً على مادة مقررة في المنهج الدراسي في الصفوف 8,9,10,11، فأنا صممت اللعبة، لتعليم كيفية تصميم الروبوتات.


* إذن اللعبة تعلم الأطفال كيفية تصميم الروبوت؟:
- نعم، تعلم الأطفال كيفية تصميم الروبوت الحقيقي بالضبط، وأيضاً أكون بذلك غيرت شيئاً في التعليم، بحيث أني قضيت على أسلوب التلقين المتّبع في المدارس، في تعليم هذه المواد المتعلقة بالروبوت، التي لاينفع معها نظام التلقين بأي شكل من الأشكال.

* يعني أسلوب جديد للشرح وتبسيط العلوم عن طريق هذه اللعبة؟
- تماماُ هكذا الطلاب يطبقون بشكل عملي, ويفهمون بشكل صحيح كيف يعمل

* هل أطلقت اسماً على هذه اللعبة؟:
- My Robot

*هل اللعبة عبارة عن برنامج على الحاسوب أم ما هي بالضبط؟:
- اللعبة موجودة بعدة صيغ، مناسبة مع الجوال ومع الحاسوب وقريباً ستكون متوافقة مع البلايستيشن والاكس بوكس، لكن لم نقم برفعها إلى المتاجر بعد.

MY ROBOT لعبة

*كيف تم اختيارك من بين المشاركين؟:
- في البداية قُدِم للمشروع حوالي 9300 فكرة لمشروع، تم قبول 800 منهم، طبعاً على مستوى فلسطين، ثم بعد عدّة تصفيات محلية على مستوى المحافظات وبناءً على قوة الأفكار واهتمام الأفراد بأفكارهم، وصل العدد الى 53 مشروع متأهل للمرحلة النهائية، وشاركنا، وبناءً على التحكيمات فاز 11 مشروع بالمسابقة.

*من هي لجنة التحكيم؟:
- لجنة التحكيم ضمت خبراء من عدة جامعات محلية وعالمية، وكان من ضمنهم وزراء وأناس مختصون، وحصلت على المرتبة الأولى على قطاع غزة والعاشرة على مستوى فلسطين.

* ماشاء الله، أنت ذكرت لي طبيعة الجائزة، هل فوزك بهذه الجائزة المميزة التي يرغب بها الكثير من الناس محبي العلوم، هل فوزك بها يفتح أمامك آفاق أمام مشاريع وجوائز أكبر؟ هل تلقيت عروض من مدراس أو جامعات؟:
- طبعاً فوزي بهذه الجائزة ووصولي لوكالة ناسا، يعتبر انجاز عظيم أرفقه مع السيرة الذاتية الخاصة بي (CV) ويعطيني أولوية للقبول سواءً في جامعات مرموقة في العالم أو في وظائف محترمة.

* أكيد هذا شيء رائع:
- ووصولي لناسا سيتيح لي عرض مشروعي أمام آلاف الزوار في وكالة ناسا وأجد دعم من الناس وتشجيع قوي لفكرتي، لكن حتى الآن لايوجد أي عروض من جامعات أو مدارس، لكن مديرية التربية والتعليم التابعة للوزارة قامت بتبنييّ لتطوير قدراتي التكنولوجية.


* جميل جداً هذا خبر سار، حصولك على التقدير وتبني أفكارك من قبل مديرية التربية والوزارة هي خطوة صحيحة على طريق تقدير المبدعين:
-طبعاً

* من شجعك على فكرتك؟ ومن كان يغذي روح الطموح والإبداع عندك؟:
- أهلي بشكل كبير، دعموني مادياً ومعنوياً، وأيضاً مركز القطان للطفل الذي اكتشف اهتمامي بمجال التكنولوجيا ودعمني لأنتج اللعبة، ومؤسسة النيزك التي أعطتني تدريبات مكثفة في مجال العرض والإقناع والمهارات الشخصية.

*جميل جداً صديقي خالد، وما هي طموحاتك وأهدافك وأمانيك للمستقبل؟:
- أكبر طموح عندي هو اختراع آلة الزمن، عن طريق دمج مجالات كثيرة، لكن في خلال 10 سنوات قادمة، أطمح للحصول على جائزة نوبل.

*في نهاية هذا اللقاء نوجه الشكر العميق للمبدع الفلسطيني خالد شحادة، ونتمنى له المزيد من التفوق والتقدم والنجاح وتحقيق جميع الآمال، وأن نراه بين الفائزين بجائزة نوبل

- شكراً لاستضافتكم، ويعطيكم العافية.
*والشكر لك صديقي خالد، سررنا بلقائك.

أجرى الحوار معه د. فراس
مؤسس مبادرة أرابوست