ما أسباب رائحة الفم الكريهة ؟ وكيف نتخلص منها؟

ما أسباب رائحة الفم الكريهة ؟ وكيف نتخلص منها؟

كل ماتريد أن تعرفه عن النَفَسِ النَتِن!


تصيب رائحة الفهم الكريهة حوالي 25% من الأشخاص، فهناك العديد من الأسباب الممكنة للإصابة بها، ولكن الغالبية العظمى منها يعود إلى نظافة الفم.

إليك بعض الحقائق عن رائحة الفم الكريهة

إن رائحة الفم الكريهة مشكلة شائعة، ويمكن أن تسبب ضائقة نفسية كبيرة للفرد المصاب بها، وتعتبر ثالث أشيع سبب يدفع الناس لطلب العناية السنية بعد النخر السني وأمراض اللثة، ويُقدَّر معدل الإصابة برائحة الفم الكريهة 1 من كل 4 أشخاص عالمياً، والسبب الأكثر شيوعاً لها هو سوء العناية الفموية، ففي حال بقاء بقايا من الطعام في الفم، فإن تحللها بواسطة البكتيريا سينتج مركبات الكبريت.
إن بقاء الفم رطبا يمكنه أن يقلل من الرائحة، وأفضل حل لرائحة الفم الكريهة هو تنظيف الاسنان بالفرشاة، واستخدام الخيوط وترطيب الفم، مع بعض العلاجات المنزلية البسيطة، والتغيير من نمط الحياة كالتحسين من نظافة الاسنان والإقلاع عن التدخين يمكنهم في كثير من الأحيان التخلص من هذه المشكلة لكن في حال استمرارها فمن الأفضل زيارة الطبيب لمعرفة الأسباب الكامنة وراء ذلك.

من الموصى به زيارة طببيب الأسنان مرتين في السنة؛ لإجراء الفحص وتنظيف الأسنان، ومن الممكن أن يوصي باستخدام معجون أسنان يحتوي على عامل مضاد للجراثيم أو غسولٍ فموي مضاد للبكتريا، وقد يكون من الضروري التنظيف الاحترافي في حال وجود مرض في اللثة لإزالة تجمعات البكتريا في الجيوب بين اللثة والأسنان.

أسباب رائحة الفم الكريهة

هناك عدد من الأسباب المحتملة لرائحة الفم الكريهة منها:
1- التبغ والتدخين:
تسبب منتجات التبغ رائحة الفم الخاصة بها؛ بالإضافة إلى أنها تزيد من فرص الإصابة بأمراض اللثة والتي بدورها أيضا تسبب رائحة فم كريهة.

2- الطعام:
يمكن أن تحدث بقايا الطعام المتحللة و الملتصقة بالأسنان رائحة للفم، فبعض الأطعمة كالثوم والبصل يمكن أن تحدث أيضا رائحة كريهة، فبعد أن يتم هضمهما، تُنقل منتجات التحلل عبر الدم إلى الرئتين حيث يمكنها أن تؤثر على النفس.

3- جفاف الفم:
ينظف اللعاب الفم بشكل طبيعي، وفي حال تعرض الفم للجفاف بشكل طبيعي أو بسبب مرض معين؛ عندها يمكن أن تنشأ رائحة للفم وتزداد.

4- الصحة السنية:
تنظيف الأسنان بالفرشاة، واستعمال الخيط السني يضمن لك إزالة البقايا الصغيرة من الطعام، والتي يمكن أن تتراكم وتتحلل ببطء بين الأسنان مُنتِجةً رائحة، وفي حال لم يكن تنظيف الأسنان منتظماً سيتراكم غشاء من الجراثيم يدعى اللويحة، يمكن لهذه اللويحة أن تخرش اللثة محدثة التهابا بين الأسنان واللثة؛ يدعى الْتِهابُ دَوَاعِمِ السِّنّ.

5- الحمية الغذائية القاسية:
إن الحمية الغذائية القاسية، وبرامج الحمية والأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات من الممكن أن تتسبب برائحة كريهة للفم، ويرجع ذلك إلى تحلل الدهون، والذي بدوره ينتج مواداً كيميائية تدعى الكيتونات، والتي تملك رائحة قوية.

6- الأدوية :
إن بعض الأدوية يمكن أن تقلل من كمية اللعاب، وبالتالي تزيد من رائحة الفم. وهناك أدوية أخرى يمكن أن تنتج رائحة عند تحللها وتطلق موادا كيميائية في النفس، على سبيل المثال الأدوية التي تحتوي على النترات والتي تستخدم لعلاج الذبحة الصدرية، وبعض مواد العلاج الكيميائي، وبعض المسكنات، كما أن الأفراد الذين يتناولون المكملات الغذائية كأقراص الفيتامينات بجرعات كبيرة يمكن أيضا أن يكونوا عرضة لرائحة الفم الكريهة .

7- احتقان الفم والأنف و الحلق:
بعض الأحيان يمكن أن تشكل وتنتج البكتريا الموجودة في اللوزات في القسم الخلفي من الحلق رائحة، وأيضاً يمكن للاتهابات في الانف والحلق و لجيوب أن تحدث رائحة كريهم للفم.

8- وجود جسم غريب:
يمكن للرائحة الكريهة في الفم أن تحدث في حال استقرار جسم غريب في التجويف الأنفي، وبالأخص عند الاطفال.

9- الأمراض:
بعض السرطانات والفشل الكبدي والأمراض الاسقلابية الأخرى يمكن أن تُحدِث رائحة كريهة للفم، وذلك بسبب مزيج معين من المواد الكيميائية الذي تنتجه، ويمكن أن يحدث مرض الارتجاع المَعِدِيٌّ المَريئِي رائحة كريهة؛ ويعود ذلك إلى الارتداد الدائم للأحماض المعدية.

التدابير المنزلية لعلاج والتخلص من رائحة الفم الكريهة

1- فرشِ أسنانك على الأقل مرتين في اليوم ويفضل عقب كل وجبة.
2- واستخدم خيط الأسنان فهو يقلل من تراكم بقايا الطعام واللويحة السنية؛ فتنظيف الأسنان بالفرشاة ينظف حوالي 60 % فقط من سطح السن.
3- نظف طقم الأسنان: من الموصى به أن يتم تنظيف أي شي يوضع في فمك سواء كان طقم أسنان أو جسراً أو واقياً فموياً بشكل يومي.
4- تجنب جفاف الفم وذلك بشرب كمية وافرة من الماء، والابتعاد عن المشروبات الكحولية والتبغ؛ لأن كلاهما يسبب جفافا للفم، ومضغ العلكة أو قطعة من الحلوى (ويفضل أن تكون خالية من السكر) يمكن أن يساعد على تحفيز إنتاج اللعاب.
5- النظام الغذائي: تجنب البصل والثوم والأطعمة الحارة، والأطعمة السكرية؛ أيضاً لها صلة بالرائحة الكريهة للفم، والتقليل من استهلاك القهوة والكحول.

في حال استمرت رائحة الفم الكريهة على الرغم من السيطرة على هذه العوامل، فمن الأفضل زيارة الطبيب لإجراء المزيد من الفحوصات لاستبعاد الحالات الأخرى.

مراجعة: فراس كالو


المصادر
mcomiedentistry.com
medicalnewstoday.com

المنزل الذكي؛ العلم داخل حوائط المنزل !

المنزل الذكي؛ العلم داخل حوائط المنزل !

إعداد: محمد عصام


في حوار تخيلي؛ جلس العلماء حول مائدة مستديرة يناقشون إحدى أهم القضايا "كيف سنستفيد من كل ما حولنا؟" لن نترك بضعة سنتيمترات إلا ونستفيد منها لخدمة البشرية حتى وإن كانت حوائط منزلنا !

سنذهب معكم عبر الحوائط لِنمُرَّ بأحد أعظم ما سنراه حولنا في وقت قريب؛ وهي "أتمتة المنازل" أو المنازل الذكية ، حيث سيمتلك المنزل بعض المميزات التي تم تصميمها لإضافة تحكمٍ أكبر لصاحب المنزل على كل شيء في المنزل والأجهزة المنزلية من خلال جهاز تحكم بسيط كالهاتف المحمول مثلاً.

لم تكن الفكرة حديثة ولا البداية قريبة، فمنذ خمسينات القرن الماضي والعلم يسبح في خياله ليصل لحاضرنا فكانت البداية في الستينيات مع نظام (ECHO IV) حيث يقوم بحسابات قائمة المشتريات وتحديد درجة حرارة المنزل، وتشغيل وإطفاء بعض الأجهزة، صحيح أنه لم يكن عملياً كحال اليوم، لكنه كان كافياً ليكون البداية.

سننتقل عبر الزمن سريعًا لنعرف ما وصلنا إليه، فمع الثورة الرقمية الحديثة وظهور إنترنت الأشياء (internet of things IOT)، ومع ظهور الأجهزة المنزلية الذكية كالثلاجات والغسالات والتلفازات الذكية وغيرها، صار بالإمكان توصيل جميع أجهزة المنزل بشبكة تخضع لأوامر من المستخدم صوتية كانت أو عن طريق جهاز تحكم خاص أو تطبيقات على هاتفك الذكي، ومع وجود مساعدات رقمية مثل (Apple’s Siri) و(Google’s Assistant) و(Amazon’s Alexa)، أصبح الخيال حقيقة.

إن أحد أهم الميزات التي يوفرها لك المنزل الذكي هي الحماية والإنذار عن بعد في حالة حدوث تسريب في المواسير مثلاً، ومرورًا بالتحذير في حالة ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة، إلى مراقبة أمان المنزل وإرسال رسالة أو تحذير في حالة وجود حركة في الأماكن التي لا يجب أن يحدث فيها حركة، أو عند اختراق لخصوصية المنزل.

بالإضافة إلى الحفاظ على الطاقة، فبسهولة يمكنك إغلاق جميع الأجهزة في أي وقت لتحافظ على الاستهلاك، لكن لم نتوقف عند هذا الحد فوجود ألواح الطاقة الشمسية أعلى المنزل يمكن الاستفادة منها وتحليل الكم الذي تحتاجه والذي تنتجه لمنزلك، مرورًا بالتطبيقات التي توفر لك مراقبة المنزل والتحكم بدرجات الحرارة، وتحديد إضاءة الغرف وأوقات الإضاءة، ومراقبة جميع الأجهزة الكهربية، بالإضافة إلى غلق الأبواب عن بعد، وإبلاغك بقائمة الحوائج والأطعمة وطلبها مباشرةً، أوالصيانات المحتملة، والتحكم بري الحديقة، وغيرها !

لم يعد خيال كتاب الأفلام بعيدًا عن الواقع فنحن الآن نمر بأحد أكثر العصور سرعة في التطور الرقمي، فماذا بعد؟
يتجه العلم الآن لتوظيف الذكاء الإصطناعي ليتعلم منزلك ما تريده ويقوم بتوفيره لك، فإحدى شركات لندن الناشئة توفر الآن جهازاً مزوداً بكاميرا 360 درجة يقوم بتصوير الغرفة والتعرف على الوجوه وأماكن الأشياء؛ ليتعلم كل شيء عن المنزل ويبدأ بالتفاعل كأصحاب المنزل تماماً !

مراجعة: فراس كالو


المصادر
https://thedoctorweighsin.com/smart-home-tech-that-will-make-life-better-for-the-elderly/
https://www.nytimes.com/guides/technology/how-to-make-a-smart-home
https://www.forbes.com/sites/freddiedawson/2016/05/24/the-house-that-learns-bringing-artificial-intelligence-into-the-home/#32d29a713fa3
https://www.link-labs.com/blog/applications-of-home-automation

ماذا يعني شعار الالعاب الأولمبية وماذا تعني ألوانه ؟

ماذا يعني شعار الالعاب الأولمبية وماذا تعني ألوانه ؟

ماذا يعني شعار الالعاب الأولمبية وماذا تعني ألوانه ؟


يتكون شعار الألعاب الأولمبية من خمسِ حلقاتٍ متداخلةٍ وملونةٍ بالأسود والأخضر والأزرق والأحمر والأصفر، تُشير إلى القارات الخمس؛ و تُمثّل الأمريكيتين الشمالية والجنوبية بحلقة واحدة إلى جانب قارة آسيا وأستراليا وأفريقيا وأوروبا، أما ألوان الشعار فهي تمثل ألوان أعلام جميع دول ‏العالم‬ المشاركة، وصممَ هذا الشعار بيير دي كوبرتان عام 1912، ليرمز إلى السلام والأخوة.

المصدر
reference.com

أشهر خرافات علمية شائعة يصدقها الناس !

أشهر خرافات علمية شائعة يصدقها الناس !

إعداد: نسرين دشراوي


بفضل التقدم العلمي المستمر، والأبحاث العلمية والجهود المتواصلة للعلماء، يتم دحض العديد من المعلومات التي كانت تعد يوماً ما حقائق علمية، ليتم تصنيفها لاحقاً على أنها خرافات لا أساس لها من الصحة، ولكن الغريب أن العديد من هذه الخرافات لا تزال شائعة حتى يومنا هذا، ويعتقد الكثيرون صحتها، فلنتعرف على عشر خرافات شائعة ومشهورة منها:

الخرافة الأولى: اللقاحات تسبب مرض التوحد !

لا تتوافر أي معلومات موثقة تثبت العلاقة بين أي من اللقاحات التي يتلقاها الأطفال وبين الإصابة بمرض التوحد، خلافاً لِما هو متداول بكثرة كأنه حقيقة علمية.

الخرافة الثانية: قانون الثواني الخمس

يُقصَّد بقانون الثواني الخمس أنه إذا سقط بعض الطعام على الأرض لا يتلوث بالجراثيم إلا بعد مرور خمسِ ثوانٍ، أي بعبارة أخرى لو نجحنا في التقاطه قبل مرور خمس ثوان فهو آمن وصالح للأكل. هذا القانون هو عبارة عن خرافة محضة فالجراثيم والبكتيريا تلتصق بالطعام الذي يسقط أرضا مباشرة بمجرد تماسه مع الأرض.

الخرافة الثالثة: لون الدم في الأوردة أزرق !

عندما ينظر بعض الناس إلى جسمه ويرى لون الأوردة تحت الجلد أزرقاً مائلاً للأخضر، فانتشر الاعتقاد بأن لون الدم بالأوردة فعلاً أزرق، لكن هذا منافٍ للصحة طبعاً، بل لون الدم أحمر سواء في الأوردة أو الشرايين، لكن اللون الذي نراه بسبب انعكاس الضوء فالجلد لا يمتص موجات اللون الأزرق بنفس السرعة التي يمتص بها الأحمر فتنعكس الموجات الزرقاء، ولذلك نراها بلون أزرق !

الخرافة الرابعة: نبات دوار (عباد) الشمس يتبع الشمس ويتوجه نحوها !

نبات دوار الشمس لا يتبع الشمس رغم أن اسمه يوحي بذلك مما يجعل الكثيرين يعتقدون هذا الاعتقاد الخاطئ، إلا أن نبات دوار الشمس لا يتوجه دوماً نحو الشمس، بل هو يتجه نحو الشرق وحركته تنبع من نظام داخلي في النبات مثل الساعة البيولوجية، وليست متأتية من ضوء الشمس.

الخرافة الخامسة: النجم القطبي هو أكثر النجوم لمعاناً

الحقيقة هي أن النجم القطبي غير مصنف حتى في ترتيب النجوم العشر الأكثر لمعاناً عند المشاهدة من الأرض، فالنجم سيريوس (بعد الشمس) هو الأكثر لمعاناً في الحقيقة.

الخرافة السادسة: خلايا الدماغ لا تتجدد بعد تلفها !

ساد الاعتقاد مُدةً طويلة أن خلايا الدماغ العصبية لا تتجدد؛ لكن هذا غير صحيح، والحقيقة المثبتة الآن أن خلايا الدماغ للشخص البالغ تنقسم وتتجدد طيلة حياته، وقد اكتُشِف ذلك في سنة 1998، ومثَّلَّ أملاً كبيراً للمصابين بأمراض الدماغ مثل ألزهايمر.

الخرافة السابعة: القمر له وجهٌ مظلم

يسود اعتقادٌ بأن القمر له نصف مظلم لا تضيئه الشمس وهذا الاعتقاد بسبب ظاهرة تسمى tidal locking))، والحقيقة هي أن كل القمر تضيئه الشمس بصفة متساوية لكننا لا نرى سوى جانباً أو وجهاً واحداً (59 بالمئة تقريباً) منه على الدوام بسبب قوة جاذبية الأرض المسلطة عليه لذلك نعتقد أن الجانب غير المرئي منه مظلماً.

الخرافة الثامنة: الشعر والأظافر تستمر في النمو حتى بعد الموت

ليتحقق هذا يستوجب أن تبقى الخلايا نشطة وحيّة بعد الموت تستهلك طاقة وتتغذى عبر الدم؛ وهذا مستحيل طبعاً.

الخرافة التاسعة: الخفافيش عمياء !

طائر الخفاش أو الوطواط كائنٌ ليليٌّ يصطاد فرائسه ليلاً ومصمم ومزوَّد بقدرة خاصة تمكنه من التعرف على الأجسام المتحركة في الظلام دون الحاجة للإبصار؛ فيرصد الذبذبات بنظام شبيه بالرادار، ولكن هذا لا يعني أنه لا يرى، بل هناك أنواع تُبصِر جيداً ليلاً أو نهاراً ولا تحتاج لتلك الخاصية.

الخرافة العاشرة: شركات الأدوية و منظمة الغذاء و الدواء العالمية (FDA) تمنع أو تأخر صدور أدوية السرطان الجديدة !

منظمة الغذاء و الأدوية تحتاج إلى التأكد من فعالية الأدوية الجديدة وأمانها، قبل المصادقة عليها وذلك يتطلب وقتاً ولا مصلحة لها أو لغيرها حقيقةً في منع أدوية فعالة، بل هي تعمل لصالحك.

مراجعة وتدقيق: فراس كالو


المصادر
كتاب "أشهر خمسين خرافة في علم النفس" ص 49-51
https://www.webmd.com/
http://time.com/15628/top-10-science-myths/
https://www.ranker.com/list/top-ten...science-myths/nicolebreanne
https://wonderopolis.org/wonder/if-blood-is-red-why-are-veins-blue
https://www.ulyces.co/news/on-vous-a-menti-les-chauves-souris-ne-sont-pas-aveugles/

هل توجد حياة خارج كوكب الأرض؟

هل توجد حياة خارج كوكب الأرض؟

إعداد: فراس كالو


لطالما تساءلنا هل نحن وحدنا في هذا الكون الفسيح؟ ولطالما أثارت عبارة "حياة خارج كوكب الأرض" خيالنا وفضولنا في آنٍ معاً، وربما أول ما يتبادر إلى أذهاننا عند سماعها هو مخلوقات خضراء اللون برأس كبير وعيون واسعة غريبة الشكل تشبه عيون الزواحف، ولكن بعيدا عن الخيال العلمي وأفلامه؛ هل توجد حياةٌ خارج الأرض؟

في السنوات الأخيرة تنامت تصريحات علماء وكالة الفضاء والطيران الأمريكية ناسا (NASA) مفترضين بأننا قريبون من اكتشاف شكل من أشكال الحياة خارج كوكب الأرض، فمع امتلاك البشرية أدوات بحث متطورة الآن مثل مِقراب (تلسكوب) هابل الفضائي (Hubble) وتلسكوب كيبلر (Kepler) وتلسكوب سبيتزر الفضائي (Spitzer) وغيرها؛ تجعل العلماء يعتقدون بأنه سيكون بحوزتنا في المستقبل القريب بيانات وأدلة على وجودِ شكلٍ من أشكال الحياة خارج الأرض.

كما تستند هذه التصريحات إلى توالي الاكتشافات العلمية لأنظمة نجمية شبيهة بمجموعتنا الشمسية، فمنذ إطلاق تلسكوب الفضاء كيبلر عام 2009، عثر على أكثر من 5000 كوكب من الكواكب الخارجية المحتملة، كما وجد كيبلر أول كوكب شبيه بالأرض خارج مجموعتنا الشمسية عام 2014، وهو كوكب كيبلر 186-أف (Kepler-186f) الذي يدور حول النجم الأحمر القزم كيبلر 186، والذي يبعد 500 سنة ضوئية عن كوكب الأرض، ويقع ضمن النطاق الصالح للحياة، وهي المنطقة التي يمكن أن يوجد فيها الماء بحالة سائلة على سطح الكوكب.

ثم أعلن عام 2015 عن اكتشاف كوكب جديد سمي باسم كيبلر 452-بي (Kepler-452b) ولُقِبَ بالأرض2، والذي يقع على بعد 1400 سنة ضوئية، ويقع أيضاً في النطاق الصالح للحياة، كما أُعلِن عام 2017 العثور على النظام النجمي ترابيست-1 (Trappist-1) الذي يقع على بعد 39 سنة ضوئية فقط، ويضم 7 كواكب شبيهة بالأرض يحتمل أن يكون أحدها حاضناً للحياة!

تقول إلين ستوفان (Ellen Stofan) كبيرة علماء وكالة ناسا:
"أنا أجزم بأننا سنمتلك دلالات قوية على الحياة خارج الأرض خلال عقد من الزمن، وأنا أعتقد بأنه سيكون لدينا دليل قاطع خلال 20 أو 30 سنة، نحن نعلم أين ننظر ونعلم كيف تبدو، في معظم الحالات نحن نملك التقنية ونحن على طريق تحقيق ذلك".

حياة خارج الأرض ولكن ضمن مجموعتنا الشمسية !

ونتيجةً لارتباط وجود الحياة بالماء؛ فدعونا لانبتعد كثيراً عن مجموعتنا الشمسية، إذ لدى العلماء شكٌ بوجود شكل من أشكال الحياة خارج الأرض وضمن مجموعتنا الشمسية، بسبب الاكتشافات العلمية المتوالية لوجود الماء خارج الأرض، فقد التقطت المركبة الفضائية كاسيني (Cassini) عام 2015 صوراً لأعمدة مائية تندفع على سطح القمر إنسيلادوس (enceladus) التابع لكوكب زحل، وقد اكتُشِفَ أن هذه الأعمدة المائية مليئة بالأملاح والأمونيا والهيدروجين الجزيئي والجزيئات العضوية البسيطة الأساسية للحياة. وعلاوة على ذلك؛ هناك أدلة على وجود نشاط حراري مائي داخل محيطه تحت السطحي، ويفترض العلماء أنها أدلة قوية بما فيه الكفاية على وجود الحياة فيه.

وهناك اعتقاد قوي بأن القمر الجليدي يوروبا (Europa) التابع لكوكب المشتري، لديه محيطات من الماء السائل تحت سطحه الواسع، والماء داخل هذه المحيطات يقاوم التجمد بسبب قوى المد والجزر القوية الناجمة عن جاذبية كوكب المشتري، وللمشتري أيضاً قمرٌ آخر مثير للاهتمام، هو جانيميد (Ganymede) الذي يُعتقد بامتلاكه لمحيط من المياه المالحة تحت سطحه الجليدي.
يقول جيم جرين، مدير علوم الكواكب التابع لوكالة ناسا:
"إن النظام الشمسي يبدو الآن مكاناً جذاباً رطباً جداً"، في إشارة إلى توافر المياه بكثرة على أقمار الكواكب.

ودعونا لا ننسى الكوكب الأحمر "المريخ"، فرغم أنه جاف وقاحل الآن؛ إلا أن هناك اعتقادٌ بأنه يوماً ما كان مُغطى بالبحيرات والمحيطات والأنهار المتدفقة، فربما احتضن شكلاً من أشكال الحياة.

ولكن كيف ستبدو أشكال الحياة خارج كوكب الأرض؟

قبل أن نجيب على هذا السؤال لابد من التأكيد أن كل هذا فرضيات واستنتاجات قائمة على مقارنات بين الشروط الحاضنة والملائمة للحياة على كوكب الأرض وبين ما يشبهها على أقمار أو كواكب أخرى، من خلال البيانات وعمليات الرصد التي قامت بها المركبات الفضائية الاستطلاعية والتلسكوبات التي ذكرناها آنفاً.

ومازالت الإجابة على السؤال (كيف ستبدو أشكال الحياة خارج كوكب الأرض) غامضةٌ تماماً بالنسبة لنا، ولكن يتوقع العلماء أن أشكال الحياة خارج الأرض قد تكون مخلوقات بدائية و بسيطة مثل البكتيريا أو الطحالب وربما تتخذ أشكالاً أكثر تعقيداً، على كل حال ستبقى الإجابة عن هذا السؤال مجهولة برسم المستقبل والبعثات الاستكشافية القادمة!

المصادر
https://news.nationalgeographic.com/2017/04/saturn-moon-enceladus-hydrothermal-life-space-science/
https://www.space.com/29041-alien-life-evidence-by-2025-nasa.html
https://www.nasa.gov/content/finding-life-beyond-earth-is-within-reach
https://www.cnet.com/news/trappist-1-star-system-nasa-exoplanets-earth-life-aliens/
https://news.nationalgeographic.com/2017/04/saturn-moon-enceladus-hydrothermal-life-space-science/
https://www.space.com/28807-jupiter-moon-ganymede-salty-ocean.html
https://www.nasa.gov/press-release/nasa-confirms-evidence-that-liquid-water-flows-on-today-s-mars
https://www.livescience.com/60843-what-aliens-look-like-darwin-study.html
https://cosmosmagazine.com/space/what-will-extraterrestrial-life-look-like


المادة المظلمة؛ ما بعد نموذج موند (MOND) !

المادة المظلمة؛ ما بعد نموذج موند (MOND) !

إعداد: رائد الريموني


رحلةُ البحثِ في الكون مستمرةٌ لا تعرفُ التوقفَ، ففي عام 1932؛ ظهر لأول مرةٍ افتراضُ وجود كتلةٍ مفقودةٍ وغير مرصودةٍ في الكون تحت مسمى المادة المظلمة "Dark matter".
كان "جان أورت" قد افترضها آنذاك لتفسير حسابات السرعات المدارية للنجوم في مجرة درب التبانة، وافترضها "زفيكي" فيما بعد للحصول على دليلٍ حول "الكتلة المفقودة" للسرعات المدارية للمجرات في عناقيد المجرات "clusters"، وعندما قام العلماء بمقارنة منحنيات الدوران "rotational curves" للمجرات مع كمية المادة المضيئة الفعلية الموجودة في المجرة، فكان لا بدَّ من افتراض وجود مادةٍ خفيةٍ "مظلمةٍ" وغير مرصودةٍ تساهم في ثبات سرعةِ الدوران كلما ابتعدنا عن مركز المجرة. وقد أشارت هذه الملاحظات إلى وجود المادة المظلمة في الكون!

وقد استدلَّ العلماء على وجود المادة المظلمة من آثار الجاذبية التي تمارسها على المادة المرئية وتشكل عدسات الجاذبية لإشعاع الخلفية، وكما أشرنا؛ فقد افترضنا أساساً لتفسير الفرق بين كتلةِ المجرات والعناقيد المحسوبة من خلال قوانين الحركة والنسبية العامة، وبين الكتلة المحسوبة اعتماداً على كتلة المادة المرئية "المضيئة" المرصودة والموجودة في المجرات كالنجوم والغازات والغبار بين النجوم.

ورغم أنها قدَّمت تفسيراً "مريحاً" للتشوهات الموجودة في منحنيات الدوران إلا أنَّ عملية اكتشافها لا تزال لغزاً محيراً، فالمادة المظلمة التي تحمل خصائص مختلفة ولا تشبه أيَّةَ مادةٍ نعرفها في هذا الكون، تخترق البلايين من هذه الجسيمات الغريبة أيَّ شيءٍ يعترض طريقها في كل ثانيةٍ، والتي تعتبر ثقيلةً جداً وتملك قوة جذبٍ هائلةٍ وتحافظ على تماسك المجرات وتؤثر في تكوينها وسرعة دورانها أيضاً، إلا أن أكثر خصائص هذه المادة غرابةً هي عدم تفاعلها مع الضوء وعدم إصدارها لأيِّ إشعاعٍ كهرومغناطيسيٍ، مما يعني أنها تتكون من جسيماتٍ غير مشحونة! مما زاد اللغز تعقيداً، وفشلت آلاف التجارب في مختبرات فيزياء الجسيمات حتى اللحظة في اكتشاف طبيعة هذه المادة المعقدة!.

بعد كل تلك المحاولات، قدَّم العلماءُ نموذجاً آخرَ لتفسير هذا التباين في منحنيات الدوران التي تصف سرعات دوران المجرات افتراضياً عن تلك المقاسة والمرصودة عملياً.

نموذج موند (MOND: Modified Newtonian Dynamics)

وفي عام 1983؛ نشر العالم "مردهاي ميلغرام" ورقةً بحثيةً؛ ناقش فيها نظريةً لتفسير خصائصِ المجرات المرصودة عملياً، ميلغرام أكَّد أنَّ التباينَ في سرعة دوران المجرات كان أكبر بكثيرٍ مما هو متوقَّعٌ، وأنَّ عجزَ الكتلةِ المرئيةِ عن تفسير حركة المجرات كان مرتبطاً بعدم فعالية قوانين الفيزياء الكلاسيكية حتى النسبية.

وقد قدمتِ النظريةُ تفسيراً لحلِّ هذه المشكلة دون اللجوء لافتراض وجود أي مادةٍ غير مرئيةٍ حول المجرات أو في مركزها، إنما من خلالِ تعديلٍ بسيطٍ في قوانين نيوتن، بافتراض أنَّ النجوم التي تتحرك بعيدةً عن المركز؛ فإنَّ قوةَ الجاذبيةِ المؤثرة عليها تتناسبُ مع مربَّع تسارع الجاذبية، وليس مع تسارع الجاذبية كما هو قانون نيوتن الثاني، ونموذج موند "Mond" باختصارٍ؛ هو نظامٌ رياضيٌّ يفرضُ تعديلاتٍ بسيطةً على معادلات نيوتن وقانون الجذب العام، لتكون بديلاً عن افتراض أنَّ سرعة الدوران داخل وخارج المجرة تتأثر بواسطة مادة مظلمة غير مرصودة تتوزع داخل وخارج المجرة.

وحتى الآن؛ فقد استطاع النموذج تفسير بعض الظواهر التي تحدث في المجرات وكان من الصعب تفسيرها من خلال المادة المظلمة، ويواجه هذا النموذج اليوم مشكلةً وحيدةً بأنه لا يزال غيرَ قادرٍ على تحقيق مبدأ حفظ الزخمِ والطاقة، وقد ظهرت حديثاً نظريةٌ في الفيزياء تسمى الجاذبية الإنتروبية "Entropic gravity" تؤكِّد على صحة نموذج "Mond"؛ حيث تتنبأ النظرية بأن الجاذبية تتناسب عكساً مع المسافة كبديلٍ عن قانون التربيع العكسي.

هناك العديدُ من الباحثين حول العالم ما زالوا يحاولون الوصول بالنموذج إلى صورته النهائية للوصول إلى تفسيرٍ جيدٍ وحلٍّ جذريٍّ لمشكلة "المادة المظلمة". ويبدو أن مستقبل نموذج "مردهاي ميلغرام" أقرب وأكثر منطقيةً لحل المسألة وتقديم تفسيراتٍ منطقيةٍ لظواهر مَجرّيّةٍ دونَ الحاجة لافتراض وجود مادةٍ وعدم القدرة على رصدها من غيره من النماذج.

المصادر
https://arxiv.org/abs/1605.04909
https://arxiv.org/abs/0710.1411
https://www.forbes.com/sites/startswithabang/2017/02/28/is-dark-matter-about-to-be-killed-by-emergent-gravity/#355414653591

تدقيق لغوي: محمد طحان


جميع الحقوق محفوظة © أرابوست

تصميم الورشه